نشرة أخبار الصباح ليوم الثلاثاء من إذاعة حزب التحرير ولاية سوريا: 2017/05/09م

نشرة أخبار الصباح ليوم الثلاثاء من إذاعة حزب التحرير ولاية سوريا: 2017/05/09م

العناوين:

* مظلة المناطق الأمنية العازلة تمرر مجزرة روسية بريف حماة وتهجّر أهالي برزة بدمشق إلى إدلب.

* مبادرة (خفض العنف) أو وقف القتال… مؤامرة جديدة برعاية أمريكية للقضاء على الثورة وتأمين النظام المجرم.

* شراء واستهلاك الوقت لحقن النظام المتهالك… دي ميستورا يغطي على الآستانة ويستأنف جنيف بنسخة سادسة.

* أمريكا تعاقب إندونيسيا على إسلامها… وحكومة جاكرتا تدعو لتفكيك الدعوة إلى الخلافة وحل حزب التحرير.

التفاصيل:

بلدي نيوز / في مجزرة جديدة استشهد 10مدنيين وأصيب آخرون بجروح في ريف حماة الشرقي، جراء استهداف سيارتهم بالصواريخ من الطيران الحربي على الطريق الواصل بين مدينتي حماة والرقة قرب قرية الرصافة. ميدانياً، واصلت قوات النظام مدعومة بالطيران الحربي وسلاح الجو الروسي استثمارها لاتفاق “مناطق خفض التصعيد” من طرف واحد لليوم الثالث على التوالي. وصعدت قوات النظام من قصف مدينة اللطامنة والمزارع المحيطة بها وقرية الزكاة بريف حماة الشمالي، حيث شنت أكثر من 30 غارة جوية بالصواريخ شديدة الانفجار والقنابل العنقودية، ترافق ذلك مع قصف مدفعي تسبب باستشهاد مدني وإصابة آخرين بجروح في مدينة اللطامنة بريف حماة. كما قصفت الميليشيات الإيرانية واللبنانية والفيلق الخامس المدعوم روسياً براجمات الصواريخ مدينة مورك، وقرية لحايا في الريف الشمالي ما تسبب بدمار كبير في الممتلكات. وإلى حمص، حيث قصف الطيران الحربي بغارتين جويتين بلدة تلدو بريف حمص الشمالي ما أدى لجرح رجل وطفل وامرأة، كما قصفت قوات النظام بقذائف الهاون بلدة تلدو بريف حمص الشمالي.

وكالات / اندلعت اشتباكات عنيفة، الاثنين، بين فصائل “درع الفرات” وقوات النظام على جبهة قرية أم جلود والحمران بريف مدينة جرابلس شرقي محافظة حلب، كما دمرت الفصائل بصواريخ مضادة للدروع جرافتين عسكريتين للميليشيات الانفصالية الكردية، أثناء محاولة الأخيرة التقدم على محور قريتي كلجبرين والشيخ عيسى في ريف حلب الشمالي. إلى ذلك، شن الطيران الحربي عدّة غارات جويّة على قريتي وضحة والمزرعة قرب مدينة مسكنة بريف حلب الشرقي، أسفرت عن إصابة عدّة أشخاص بجروح ودمار كبير لحق بالأبنية السكنية.

وكالات / أُصيب عدة عناصر يتبعون لفصيل فيلق الشام، إثر انفجار لغم أرضي بسيارتهم بين بلدة أرمناز ومدينة كفرتخاريم بريف إدلب الشمالي. وفي السياق، انفجرت عبوة ناسفة على الطريق الواصل بين مدينتي سراقب وأريحا بريف إدلب الجنوبي، كما انفجر لغم أرضي على طريق مدينة سلقين بريف إدلب الشمالي، واقتصرت الأضرار على المادية. من جانب آخر، وصلت، فجر الثلاثاء، عن طريق معبر قلعة المضيق بريف حماة، الدفعة الأولى من مُهجري حي برزة شرق العاصمة دمشق، باتجاه محافظة إدلب، ضمن صفقة تهجير جديدة، برعاية روسيا، تقضي بتهجير 8000 شخص من أهالي الحي، على ثمان دفعات. بينما خرج العشرات من العمال والمسافرين إضافة لنشطاء وإعلاميين بمظاهرة قرب ساحة معبر باب الهوى الحدودي مع تركيا، ورفعوا لافتات تطالب بإعادة النظر بقرار منع “لم الشمل” لعائلات المدنيين السوريين في تركيا، وذلك بعد توقفه بقرار من السلطات التركية.

روسيا اليوم / تبارى النظامان العميلان بدمشق المحتلة وعمان المنكوبة في التنافس على تمرير المخطط الأمريكي في سوريا، فقد نقلت صحيفة “الغد” الأردنية، الاثنين، عن مصادر رسمية قولها إن موقف الأردن ثابت من سياسة الدفاع بالعمق السوري، دون الحاجة لتدخل عسكري، معتبرة أن أمن واستقرار الحدود أولوية أردنية. بينما أظهرت الصور الأولية حشوداً عسكرية ضخمة داخل الأراضي الأردنية على الحدود السورية، مسرعة ترجيح اجتياح أردني أمريكي بريطاني خلال أسابيع للجبهة الجنوبية النائمة في أحضان الموك. ورفضت المصادر التعليق بشكل مباشر على تصريحات وليد المعلم وزير خارجية أسد، واعتباره أي قوات أردنية تدخل سوريا معادية، كما نفت المصادر علم الجهات الأردنية بأي اتفاق حول وجود ممرات آمنة في العمق السوري عبر الأردن، وأكدت أن الأردن ليس طرفاً في اتفاق الآستانة 4، وإنما جاء بصفة مراقب لحضور الاجتماعات؛ متفوقة بذلك على كذب ووقاحة المدعو ياسر عبد الرحيم، أحد صبيان الآستانة، عندما قال إن وفد الفصائل لم يوقع على الاتفاق، مستغلاً صفة حضوره كشاهد زور فقط، باعتبار أن عصابة كبار العملاء الضامنين لحسن تنفيذ المشروع الأمريكي هم المخولون فقط بالتوقيع دون صغارهم. في وقت كشف مركز قاعدة حميميم لصناعة المصالحات مع النظام الباطني النصيري في سوريا أن تركيا أبلغت روسيا دعوتها قيادات فصائل الآستانة لعدم الانسياق وراء الإرهابيين.

حزب التحرير – سوريا / في قراءة للنتائج المترتبة على ما وقّعت عليه دول البغي والعدوان تركيا وروسيا وإيران، في ختام مؤتمر الآستانة 4، أكد حزب التحرير لأهلنا الصامدين في الشام أن ما سمي بمبادرة “خفض العنف” هي مؤامرة جديدة برعاية أمريكية للقضاء على الثورة وتأمين النظام المجرم. وقال بيان وزعه، الاثنين، حزب التحرير – ولاية سوريا، إنها فتنة جديدة وشق للصف واقتتال، بين معارض للاتفاق وموافق، ومن ثم بين من يرضى عنه الغرب ومن هو غاضب عليه، علاوة على تحويل فصائل الثورة إلى حراس لمناطق النظام كما حدث يوماً في كفريا والفوعة، لقمع أي محاولة جادة لتحرك مخلص، وإراحة النظام وتفرغه لاستعادة مناطق أخرى. ورأى البيان أن مبادرة “خفض العنف” تمهد لإيجاد مناطق منزوعة السلاح ومن ثم عزل الخارجين عن الإرادة الدولية والرافضين للحل الأميركي في منطقة صغيرة لضربهم والقضاء عليهم، إلى جانب شرعنة استمرار القصف الروسي وقصف التحالف الذي تقوده أمريكا وقتل المسلمين من غير تفريق بينهم تحت ذريعة قصف الإرهابيين، عدا عن دخول قوات تركية وعربية إلى المناطق المحررة بحجة الفصل بين النظام والمعارضة للإشراف المباشر على الفصائل المرتبطة بها، وإعادة هيكلتها وتأهيلها للاندماج في مرحلة تالية مع جيش النظام. إننا في حزب التحرير – ولاية سوريا، ندق ناقوس الخطر، ونذكّر المخلصين بأن التاريخ أثبت أن كل تدويل لقضايا المسلمين يعني تسليمها لأعدائها، قال تعالى: (وَلَا تَرْكَنُوا إِلَى الَّذِينَ ظَلَمُوا فَتَمَسَّكُمُ النَّارُ وَمَا لَكُمْ مِنْ دُونِ اللَّهِ مِنْ أَوْلِيَاءَ ثُمَّ لَا تُنْصَرُونَ). وخلص البيان إلى القول: إن اتفاق “المناطق المؤمنة” ما هو إلا حفرة جديدة يريد إيقاعنا فيها أساطين المكر العالمي، للقضاء على الثورة قبل وصولها إلى مبتغاها، فهل نبقى متفرجين إلى أن يغرس أعداؤنا الخناجر في قلوبنا، أم نتحرك بسرعة وكفاءة لمنع تنفيذ هذا الاتفاق الخطير، والأخذ على أيدي المتلاعبين بدماء المسلمين، ومن ثم تبني المشروع السياسي الواضح المنبثق عن عقيدة لا إله إلا الله محمد رسول الله، والذي قدمه حزب التحرير، واتخاذه قيادة سياسية تقود السفينة إلى بر الأمان؟

رويترز / تزامناً مع إعلان وزارة الخارجية الروسية، الاثنين، إن وزيرها، سيرجي لافروف، سيزور واشنطن، الأربعاء، لإجراء محادثات مع ملهمه الأمريكي ريكس تيلرسون، يستأنف مبعوث الحل السياسي الأمريكي بزي أممي إلى سوريا، ستيفان دي ميستورا، محادثات استهلاك الوقت من جانب وشرائه من جانب آخر لحساب النظام الباطني النصيري العميل في جنيف يوم 16 من الشهر الجاري. وجاء في بيان صدر عن مكتب المبعوث الدولي، الاثنين، أن دي ميستورا يأمل في أنه سيستطيع التركيز أكثر، خلال الجولة السادسة، على العمل مع الوفود حول الأجندة المتفق عليها بناء على نتائج لقاء جنيف 4. وأضاف البيان أن دي ميستورا يعول أيضاً على التطبيق الكامل لاتفاقات الآستانة في 4 مايو/أيار، مشيداً بمناطق “خفض التصعيد” في سوريا، واصفاً إياها خطوة إيجابية واعدة، مضيفاً أن الأمم المتحدة تدعم بقوة هذه المبادرة.

الأناضول / وصل رئيس هيئة الأركان المشتركة في الجيش الأمريكي جوزيف دانفورد، مساء الاثنين، إلى تل أبيب، في زيارة تستغرق يومين، لإجراء محادثات بشأن سوريا. وذكرت الصحافة العبرية، أن دانفورد سيلتقي رئيس وزراء يهود بنيامين نتنياهو ووزير حربه أفيغدور ليبرمان، وسيجري معهما محادثات تتعلق بسوريا. بينما استعرض وزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون، الاثنين، في واشنطن، مع سميه في المنصب القطري محمد آل ثاني، التعاون في المجال العسكري ومكافحة الإرهاب. وقالت وكالة الأنباء القطرية إنه تم خلال الاجتماع استعراض مستجدات الأوضاع في المنطقة لا سيما في سوريا.

وكالات / جاكرتا عقب أسابيع قليلة من زيارتي وزيري الخارجية الأمريكية السابق واللاحق إلى جاكرتا، أعلن وزير الأمن الإندونيسي، ويرانتو، اعتزام الحكومة اتخاذ إجراءات قانونية لحل ما وصفتها بجماعة “حزب التحرير” المتشددة التي تؤيد إقامة خلافة عالمية للبلاد الإسلامية. وأدلى ويرانتو بتصريحات صحفية، الاثنين، احتفت بها شبكة “ABC News” الأمريكية جاء فيها بأن أنشطة الجماعة تتعارض بقوة مع أيديولوجية الدولة التعددية ومع بنود الدستور، مضيفاً أن أنشطة “حزب التحرير” تهدد سلامة الدولة. من جانبه، اعترض حزب التحرير – إندونيسيا، على قرار الحكومة بالحظر، مشيراً إلى أن هذه الخطوة تعسفية وغير دستورية. ونقلت صحيفة “جاكرتا بوست” عن الممثل الإعلامي لحزب التحرير – إندونيسيا، إسماعيل يوسانطو، قوله إن الحزب لم يتلق إخطاراً من الحكومة فيما يتعلق بنشاطه في البلاد، كما ينص قانون المنظمات الجماهيرية لعام 2013. وقال إسماعيل للصحافيين: نشاطنا قانوني، ونحن نعمل سلمياً لأكثر من 20 عاماً، فلم نكن ننتهك القانون، وأضاف إن تحرك الحكومة لحظرنا يثير التساؤلات لأنها لم تطلب منا توضيحاً أو أي شيء آخر، وهذا أمر مؤسف، إذ يقال أن هذا البلد قائم على القانون، وبالتالي يجب على الحكومة أن تحافظ على قانونها وأن لا تتصرف بشكل تعسفي. وتطوعت صحيفة “جاكرتا بوست”، مساء الاثنين، لتقول لقد أوصت الحكومة بالحظر على أنشطة الحزب باعتبارها تناقض أيديولوجية بانكاسيلا التي تتبناها الدولة، وأغفلت الصحيفة ذكر مبادئها العلمانية والديمقراطية والرأسمالية مقابل استبعاد أحكام الدين الإسلامي عن الحياة والمجتمع، وقالت الصحيفة إن هذه الخطوة تأتي بعد سلسلة مما وصفتها بالتجمعات الطائفية في العاصمة جاكرتا وغيرها من المحافظات. متجنبة ذكر حقيقة المظاهرات الجماهيرية المليونية التي قادها شباب حزب التحرير وأنصارهم في عودة الخلافة من جهة والمطالبة بعزل ومحاكمة عمدة جاكرتا النصراني من جهة أخرى إثر تهجمه وإساءته للقرآن ودين الإسلام الذي يدافع عنه ثلاثمئة مليون مسلم في إندونيسيا. من جانبه، أكد الناشط السياسي، منذر عبد الله، من لبنان، أن حكام إندونيسيا يقتفون أثر طغاة أوزبكستان وباكستان وطغاة العرب بينما بذرة التحرير تمددت جذورها في أنحاء إندونيسيا الطيبة ونمت وارتقت شجرة مباركة ولن يضيرها حظر عبيد أميركا ومكرهم. وبصفحته الرسمية على موقع “فيسبوك” أضاف الناشط يقول: إننا على ثقة بأن مكرهم سينقلب عليهم وتزداد ثقة أهل تلك البلدة الطيبة بالحزب وبقيادته القوية التقية، وسيتعزز التفافهم حوله وتبنيهم لمشروعه حتى يتحقق في الأرض بإذن الله سلطان راشد يقيم الحق ويزهق الباطل.

Advertisements

About khelafah

Ras Karkar
This entry was posted in أخبار, الثورة السورية. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s